التخطي إلى المحتوى

يبحث العديد من المواطنين والمقيمين داخل المملكة العربية السعودية عن طرق التواصل مع الديوان الملكي، حيث أن الديوان يعتبر بمثابة المكتب التنفيذي الخاص بالملك سلمان بن عبدالعزيز، كما يحتوى على العديد من الخدمات الوطنية، ومنها التواصل مع عدد من المؤسسات الحكومية، وغيرها من المؤسسات الاستشارية والدينية والدولية، ومن خلال السطور التالية سوف نعرض لكم ماهية الديوان الملكي، بالإضافة إلى طرق التواصل معه.

الديوان الملكي السعودي

يعمل الديوان الملكي في الأساس على توفير للمواطنين طرق للتواصل مع الحكومة، وذلك من خلال استقبال طلباتهم أو برقياتهم، وشكواهم، والعمل على حلها كلما أمكن.

بالإضافة إلى ذلك يعتبر الديوان الملكي بمثابة مكتب استشاري يعمل على مناقشة المشاكل التي يقدمها المواطن داخل المملكة او خارجها.

مما سبق يمكننا القول أن الديوان الملكي يعد بمثابة حلقة وصل بين المواطنين والمقيمين داخل المملكة، وبين الحكومة السعودية والملك سلمان بن عبدالعزيز.

ومن أهم المشاكل التي يتلقاها الديوان الملكي والتي يواجهها المواطن السعودي في نفس الوقت، مشكلة المعاملات الحسابية، أو إطلاق سراح سجين، أو طلب قرض وهكذا.

تعرف على: شروط منح اراضي الديوان الملكي

 طرق التواصل مع الديوان الملكي

هناك أكثر من طريقة يمكن من خلالها التواصل مع الديوان الملكي السعودي، وإليك أهمها:

التواصل الإلكتروني:

يعتبر التواصل الإلكتروني من أكثر سبل التواصل مع الديوان استخداما في الوقت الحالي.

يوجد بوابة (موقع) إلكتروني خاص بالديوان الملكي يمكن للمواطنين أو الوافدين على المملكة من خلاله الدخول عبر الإنترنت وتقديم طلباتهم وشكواهم أو اقتراحهم بمنتهي السهولة.

ويمكن الدخول على البوابة الإلكترونية للديوان الملكي من خلال الخطوات التالية:

  1. الذهاب إلى الموقع الخاص بالديوان الملكي.
  2. البدء بإدخال البيانات الخاصة بالمستخدم من اسم ورقم هوية، وغيره.
  3. تأكيد البيانات المرسلة عن طريق البريد الإلكتروني.
  4. الموافقة على السياسات والشروط والأحكام الخاصة بالديوان.
  5. كتابة جميع المعلومات التي تريد إرسالها مع رفع المستندات المؤيدة إن امكن، ومن ثم الضغط على (ارسال).

التواصل عن طريق الهاتف:

من طرق التواصل مع الديوان الملكي أيضا التواصل عن طريق الهاتف من خلال رقم 8004000000.

المصدر

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *